نائب رئيس حكومة الاحتلال يدعو لإخراج جبل المكبر من حدود القدس

تاريخ الإضافة الإثنين 10 آذار 2008 - 11:49 ص    عدد الزيارات 2177    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


دعا نائب رئيس حكومة الاحتلال، "حاييم رامون"، إلى إخراج المناطق في أطراف مدينة القدس المحتلة من حدود بلدية الاحتلال، حيث طالب بإخراج جبل المكبر من حدود مدينة القدس, وذلك على خلفية خروج الاستشهادي علاء أبو ادهيم من حي جبل المكبر.

 

وأكّد رامون في تصريحاته التي نُشِرت في صحيفة "هآرتس" العبرية أمس الأحد (9/3)، موقفه السابق والذي دعا إلى التنازل عن الأحياء العربية في المدينة المقدسة للعرب وذلك بحجّة المحافظة على الطابع اليهودي للدولة.

 

واستغلّ رامون الحادث -عملية القدس الاستشهادية- ليعيد التأكيد على موقفه من هذه الأحياء، ولكن هذه المرة من خلال الدوافع الأمنية, حيث قال: "لقد أثبتت العملية أنه يجب الحيلولة دون بقاء هذه الأحياء ضمن حدود مدينة القدس, لأنّ الأمر يضرّ بدولة إسرائيل من الناحية الأمنية والسياسية والاقتصادية" على حدّ تعبيره.

 

وفي السياق نفسه، دعا وزير الأمن الداخلي لدولة الاحتلال، آفي دختير، إلى طرد من أسماهم بـ"الإرهابيين" ومساعديهم من المدينة وذلك حسب الحاجة, مع ضرورة إيجاد إطار قانوني لطردهم.

 

وأشار ديختير إلى أنّه حسب المعلومات المتوفّرة لديه, فإنّ حوالي 20% من المقاومين الذين نفّذوا عمليات فدائية قد جاؤوا من الجزء الشرقي من مدينة القدس.

 

من جهة ثانية، انتقد زعيم المعارضة اليمينية بنيامين نتانياهو, صمت الحكومة حيال رفع أعلام المقاومة الفلسطينية وأعلام حزب الله اللبناني على خيمة العزاء بالقرب من بيت الاستشهادي علاء أيو دهيم، واعتبر ذلك كأنّه وسام تقديرٍ يجب أنْ يُمنَع من الحصول عليه.


المصدر: غزة- تـرجمة الشبكة الإعلامية ا - الكاتب: admin

أسامة الأشقر

من المعلّم الجعبري البرهان إلى المعلّم الجعبري الكامل!

الأحد 30 تشرين الأول 2022 - 12:38 م

  1. قبل نحو ثمانمائة عام كان الشيخ أبو إسحاق برهان الدين إبراهيم بن عمر الجعبري أول الجعابرة في الخليل وجدّهم الأقدم ورأس عمود نسبهم، وقد كان قبلها معلّماً معيداً في الزاوية الغزالية في الجامع الأموي… تتمة »

براءة درزي

32 عامًا على مجزرة الأقصى

السبت 8 تشرين الأول 2022 - 3:51 م

في مثل هذا اليوم قبل 32 عامًا، في 1990/10/8، ارتكب الاحتلال مجزرة بحقّ المصلين والمرابطين في الأقصى الذين هبّوا للدفاع عن المسجد في وجه محاولة جديدة وخطيرة للاعتداء عليه. ففي ذلك اليوم، كانت مجموعة "أ… تتمة »