اتحاد لجان الطلبة يختتم بازاره لدعم الطالب بالقدس

تاريخ الإضافة الأربعاء 5 أيلول 2012 - 10:40 ص    عدد الزيارات 2346    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


نفذ اتحاد لجان الطلبة الثانويين بالتنسيق والتعاون مع مركز واصل لتنمية الشباب، وبدعم من جمعية النجدة الفلسطينية، أكبر حملة لدعم طلبة المدارس في بلدات أبوديس والعيزرية والسواحرة الشرقية المحيطة في القدس التي تعاني ويلات الإغلاق والجدار، وذلك من خلال تنظيم معرض للقرطاسية تحت عنوان البازار الفلسطيني الأول لدعم الطالب.
وافتتح اتحاد لجان الطلبة الثانويين بازاره الأول لدعم الطالب لمدة خمسة أيام متتالية في بلدة أبوديس، وتنقل من شارع البلدة الرئيسي إلى شارع الجامعة في خطوة هدفها تسهيل مهمة وصول العائلات لمقر البازار، الذي شمل كافة المستلزمات المدرسية من حقائب مدرسية، وقرطاسية، وأحذية وإكسسوارات، وتم بيعها بسعر الجملة تحديا للغلاء الموحش الذي يعانيه أبناء شعبنا الفلسطيني، وتم تجير أرباح المشروع لصالح الطلبة المحتاجين في البلدات المذكورة، حيث وزع الاتحاد 250 حقيبة مدرسية تشمل كافة المستلزمات من دفاتر وأقلام وتجاليد وطوابع، وإيصالها لبيوت العائلات بمشاركة أعضاء ومنتسبي اتحاد لجان الطلبة الثانويين من كلا الجنسين.
وأعلن حسن شحادة سكرتير اتحاد لجان الطلبة الثانويين "أن مئات العائلات استفادت من الفعالية طيلة الأيام الخمسة الماضية، من خلال زيارتهم لمقر الفعالية وشراء ما يلزم ضمن الأسعار المخففة التي أوجدها الاتحاد، كما وقدم شكره لكافة المؤسسات والمحال التجارية والمكتبات الداعمة للفعالية وعلى رأسها مجلس محلي أبوديس، ومركز واصل لتنمية الشباب، وجمعية النجدة الفلسطينية".
وشدد شحادة على" أهمية العمل الاجتماعي والتواصل، ما يخفف الضيق الاقتصادي الذي يعانيه أبناء شعبنا، ويعزز التماسك الوطني والوحدة الحقيقية ويصلب القاعدة الجماهيرية للتصدي لكافة الهجمات الصهيونية المتكررة على أبناء شعبنا الفلسطيني".



المصدر: خاص مدينة القدس - الكاتب: publisher

براءة درزي

55 عامًا على ضمّ القدس

الثلاثاء 28 حزيران 2022 - 9:23 م

في 1967/6/27، وافق "الكنيست" على مشروع قرار ضم القدس إلى دولة الاحتلال على أثر عدة اجتماعات عقدتها حكومة الاحتلال بدءًا من 1967/6/11 لبحث الضمّ. وعلى أثر قرار الضمّ، تحديدًا في 1967/6/29، أصدرت دولة ا… تتمة »

زياد ابحيص

حقائق جديدة في باب الرحمة لا بد من الحفاظ عليها

الثلاثاء 17 أيار 2022 - 11:16 ص

المعركة على مصلى  باب الرحمة دائرة منذ 2003 وتكاد تصل مع بداية العام المقبل إلى عامها العشرين، إذ يحاول الاحتلال قضمه وتحويله إلى مساحة مخصصة حصراً لليهود ضمن مخططه لتقسيم #المسجد_الأقصى_المبارك، وقد … تتمة »