الاحتلال يعتقل طفلًا مقدسيًا ويقضي بسجن 3 مقدسيين

تاريخ الإضافة الخميس 19 شباط 2015 - 2:31 م    عدد الزيارات 3465    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسيين، أبرز الأخبار

        


ذكرت مؤسسة الضمير الحقوقية أن قوات الاحتلال اعتقلت أمس الطفل القاصر داوود وسام حمودة 11 عامًا، وحولته الى مركز التوقيف والتحقيق "القشلة" في باب الخليل بالقدس القديمة، وأخلت سبيله بعد التحقيق معه بتهمة القاء حجارة باتجاه المستوطنين.

وأفاد محامي مؤسسة الضمير محمد محمود أن قاضي محكمة الصلح الصهيونية حكم على القاصر بشار محمود 17 عامًا من بلدة العيسوية وسط القدس بالسجن الفعلي لمدة 3 أشهر ونصف، و4 أشهر مع وقف التنفيذ لمدة عامين، وغرامة 2500 شيكل، علما انه معتقل منذ تاريخ 18-12-2015.

وأضاف أن قاضي المحكمة حكم على علاء صلاح بالسجن لمدة شهرين، وحكم على مجد أبو رموز بالسجن الفعلي لمدة 3 أشهر ويوم، علما انه اعتقل عقب استشهاد الطفل محمد أبو خضير، وبعد توقيفه والتحقيق أُفرج عنه بشرط الحبس المنزلي، وبعد صدور الحكم عليه اليوم عليه تسليم نفسه لقضاء حكمه يوم الأحد القادم.

في السياق، مدّد القاضي الصهيوني اعتقال بديع غيث حتى الحادي عشر من الشهر القادم، ومحمد الجولاني لتاريخ 20-5-2015، كما مدد توقيف طارق الكرد لتاريخ 25-2-2015 في حين رفض القاضي الافراج عن الشاب فؤاد الرويضي من سلوان جنوب الأقصى بكفالة مالية، ومدد توقيفه لحين انتهاء الاجراءات "القانونية" ضده، علما ان الرويضي والكرد اتهما بالتحريض عبر الفيسبوك.

 

علي ابراهيم

من رحم الذاكرة إلى أتون الحريق

الخميس 25 آب 2022 - 1:58 م

 تظل الذاكرة تحتزن في طياتها أحداثًا وتواريخ وشخصيات، وهي بين الذاكرة الجمعية والذاكرة الشخصية، فالأولى تعود إلى أحداث ترتبط بالفضاء العام، أما الثانية فهي ربط الأحداث العامة بمجريات خاصة، وتحولات فرد… تتمة »

براءة درزي

الأقصى بعد 53 عامًا على محاولة إحراقه

الأحد 21 آب 2022 - 2:08 م

ثقيلة هي وطأة الاحتلال على الأقصى، فالمشهد مكتظّ بتفاصيل كثيرة وخطيرة من الممارسات التي تندرج تحت عنوان تهويد المسجد وإحكام السيطرة عليه، وهو مشهد يشكّل المستوطنون فيه واجهة تستفيد منها وتدعمها الجهات… تتمة »