تفاقُم معاناة المقدسيين بسبب إضراب مستخدمي داخلية الاحتلال

تاريخ الإضافة الأحد 22 شباط 2015 - 9:34 م    عدد الزيارات 4622    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسيين، أبرز الأخبارالكلمات المتعلقة اضراب

        


 ما يزال مستخدمو وزارة داخلية الاحتلال في مكتبي دائرة تسجيل النفوس بحي واد الجوز في القدس المحتلة، وفي جسر الملك حسين (اللنبي) يواصلون اضرابهم المفتوح عن العمل منذ الثلاثاء الماضي، احتجاجا على ظروف عملهم، متسببين في أزمة إنسانية ومعطلين عمل وعبادة الآلاف من المواطنين من سكان القدس المحتلة.


وقالت المكاتب الفلسطينية، الخاصة بالسفر من وإلى جسر الملك حسين (اللنبي)، إنها تلقت ضربة قوية طالت أكثر من 60% من عملها بسبب إضراب العاملين في الداخلية الصهيونية.
وقال العاملون في "تكسي الأقصى" وسط القدس إن عدد المقدسيين الذين يغادرون عبر جسر الملك حسين إلى الأردن، يتراوح ما بين 400 الى 600 مواطن يوميًّا، معظمهم من حملة الهوية الزرقاء – القدس، الذين يحتاجون شراء تصريح من مكتب الداخلية في الجسر نفسه ليتمكنوا من السفر الى الخارج، وهذا أصبح مستحيلاً بسبب الإضراب، مؤكدين أن بعض المواطنين اضطروا إلى تكليف محامين للحصول على التصريح من الداخلية ولكن ذلك أيضا باء بالفشل.


ولفتت جميع المكاتب الفلسطينية الخاصة بسفر المقدسيين إلى أن الإضراب في الداخلية الصهيونية، عطل وضرب "موسم العمرة" إلى الديار الحجازية للمقدسيين، مؤكدين أنه يخرج في مثل هذه الأيام نحو 350 الى 500 معتمر يوميًّا، جلّهم من حملة الهوية الزرقاء، ويحتاجون تصاريح مغادرة ومعاملات في الداخلية.

براءة درزي

55 عامًا على ضمّ القدس

الثلاثاء 28 حزيران 2022 - 9:23 م

في 1967/6/27، وافق "الكنيست" على مشروع قرار ضم القدس إلى دولة الاحتلال على أثر عدة اجتماعات عقدتها حكومة الاحتلال بدءًا من 1967/6/11 لبحث الضمّ. وعلى أثر قرار الضمّ، تحديدًا في 1967/6/29، أصدرت دولة ا… تتمة »

زياد ابحيص

حقائق جديدة في باب الرحمة لا بد من الحفاظ عليها

الثلاثاء 17 أيار 2022 - 11:16 ص

المعركة على مصلى  باب الرحمة دائرة منذ 2003 وتكاد تصل مع بداية العام المقبل إلى عامها العشرين، إذ يحاول الاحتلال قضمه وتحويله إلى مساحة مخصصة حصراً لليهود ضمن مخططه لتقسيم #المسجد_الأقصى_المبارك، وقد … تتمة »