مؤسسة القدس الدولية: تدعو الدول العربية والإسلامية لحماية المسجد الأقصى بدل التهافت إلى التطبيع مع الاحتلال

تاريخ الإضافة الجمعة 12 آب 2016 - 10:07 ص    عدد الزيارات 6080    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، أخبار المؤسسةالكلمات المتعلقة ياسين حمود، حراس الأقصى، خراب الهيكل، المرابطين

        


 

حذّر مدير عام مؤسسة القدس الدولية الأستاذ ياسين حمود من دعوات المستوطنين اليهود لاقتحام المسجد الأقصى المبارك يوم الأحد القادم الواقع في 14/8/2016 بمناسبة "ذكرى خراب الهيكل" حسب معتقداتهم.

وأدان حمود حالة الصمت العربي والإسلامي تجاه ما يحصل في المسجد الأقصى من اعتداءات متكررة وغير مسبوقة، معتبراً أن الأولى بالدول العربية والإسلامية بدل التهافت إلى التنسيق والتطبيع العلني والسري مع الاحتلال الإسرائيلي أن تنبري لحماية قبلة المسلمين الأولى ومسرى الرسول صلى الله عليه وسلم الذي يهان كل لحظة بعد أن وصلت حالة الخذلان والتردي إلى أوجها.

ودعا حمود أبناء الأمة العربية والإسلامية وأحرار العالم إلى عدم ادخار أي جهد يسهم بحماية مقدساتنا الإسلامية والمسيحية وفي مقدمتها المسجد الأقصى المبارك الذي يتعرض لحملة تهويدية شرسة، مشيداً بدور المرابطين والمقدسيين وحراس الأقصى الذين يتصدون بصدورهم العارية لجبروت الاحتلال.

وأشار حمود إلى أن مؤسسة القدس الدولية تستعد لإطلاق حملة إعلامية بمناسبة "الذكرى السابعة والأربعين لإحراق المسجد الأقصى المبارك" بهدف فضح مشاريع الاحتلال ومخططاته التهويدية، وإيجاد حالة حراك وتفاعل جماهيري مساند للمقدسيين وتسهم في حماية القدس والأقصى.
 

علي ابراهيم

من رحم الذاكرة إلى أتون الحريق

الخميس 25 آب 2022 - 1:58 م

 تظل الذاكرة تحتزن في طياتها أحداثًا وتواريخ وشخصيات، وهي بين الذاكرة الجمعية والذاكرة الشخصية، فالأولى تعود إلى أحداث ترتبط بالفضاء العام، أما الثانية فهي ربط الأحداث العامة بمجريات خاصة، وتحولات فرد… تتمة »

براءة درزي

الأقصى بعد 53 عامًا على محاولة إحراقه

الأحد 21 آب 2022 - 2:08 م

ثقيلة هي وطأة الاحتلال على الأقصى، فالمشهد مكتظّ بتفاصيل كثيرة وخطيرة من الممارسات التي تندرج تحت عنوان تهويد المسجد وإحكام السيطرة عليه، وهو مشهد يشكّل المستوطنون فيه واجهة تستفيد منها وتدعمها الجهات… تتمة »