الاحتلال يعيد الأسير الفلسطيني أبو دياك إلى المشفى

تاريخ الإضافة الثلاثاء 19 تشرين الثاني 2019 - 8:34 ص    عدد الزيارات 506    التعليقات 0    القسم شؤون الأسرى المقدسيين

        


 

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين أن سلطات الاحتلال أعادت الأسير المريض بالسرطان سامي أبو دياك من مستشفى "أساف هروفيه الإسرائيلي" والتي نقل اليها قبل يومين، إلى عيادة سجن الرملة بوضع صحي صعب وخطير.

وقالت الهيئة، أن الأسير أبو دياك يعاني من نقصان حاد بالوزن حيث وصل وزنه الى قرابة 40 كيلوغرام، ونسبة الدم الى 4، ومنسوب السكر الى 20، محذرتا من استشهاده في أية لحظة.

وحملت الهيئة، الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير سامي أبو دياك، وطالبت بالإفراج الفوري عنه.

وأضافت، أن الأسير أبو دياك (37 عامًا) مصاب بالسرطان منذ أكثر من ثلاثة أعوام، وهو مصاب أيضا بالفشل الكلوي والرئوي، واعتقل عام 2002 ومحكوم بالسّجن المؤبد لثلاث مرات و30 عاماً، هو واحد من بين 14 أسيراً مريضاً يقبعون بشكل دائم في معتقل "عيادة الرملة".

زياد ابحيص

حقائق جديدة في باب الرحمة لا بد من الحفاظ عليها

الثلاثاء 17 أيار 2022 - 11:16 ص

المعركة على مصلى  باب الرحمة دائرة منذ 2003 وتكاد تصل مع بداية العام المقبل إلى عامها العشرين، إذ يحاول الاحتلال قضمه وتحويله إلى مساحة مخصصة حصراً لليهود ضمن مخططه لتقسيم #المسجد_الأقصى_المبارك، وقد … تتمة »

براءة درزي

لماذا يصرّ الاحتلال على استهداف باب العامود؟

الجمعة 8 نيسان 2022 - 10:10 ص

عمد الاحتلال منذ بداية شهر رمضان إلى جملة من الإجراءات في منطقة باب العامود، في مشهد يعيد إلى الذهن الحواجز الحديدية التي وضعها العام الماضي في المكان بهدف السيطرة عليه وتقييد وجود المقدسيين فيه، وهو … تتمة »