الاحتلال يرتكب جريمة جديدة في المقبرة اليوسفية والمقدسيون يتصدون له

تاريخ الإضافة الأحد 10 تشرين الأول 2021 - 10:15 م    عدد الزيارات 506    التعليقات 0    القسم جرائم الاحتلال، المقاومة الشعبية ، أبرز الأخبار، مدينة الخليل، شؤون المقدسيين، شؤون المقدسات

        


 

أصيب مقدسيون، بينهم مسعف، خلال مواجهات عنيفة، مساء اليوم الأحد، مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، وذلك بعد تجريف طواقمها أجزاءً من المقبرة اليوسفية القريبة من المسجد الأقصى من جهة باب الأسباط في القدس المحتلة.

 

واندلعت تلك المواجهات العنيفة، والتي أحرق خلالها الشبان المقدسيون مجمعاً يستخدمه الاحتلال في عمليات الحفر بالمنطقة، عقب عمليات تجريف جاءت بعد أن استجابت محاكم الاحتلال لطلب بلدية الاحتلال القدس، وما تسمى "سلطة الطبيعة"، باستئناف أعمال التجريف في المقبرة، ويشمل القرار كذلك السماح تحويل قطعة الأرض التي تقوم عليها المقبرة إلى "حديقة عامة" من أجل ضمان منع المسلمين من استحداث قبور جديدة فيها، ضمن مساعي تهويد القدس وتغيير تاريخها وجغرافيتها.

 

وعقب عمليات التجريف التي نفّذها الاحتلال، اجتمعت لجنة رعاية المقابر الإسلامية في القدس والعشرات من أهالي المدينة في المقبرة، مندّدين بالاعتداءات المستمرّة للاحتلال، لتعتدي عليهم قوات الاحتلال. كما أدوا صلاتي المغرب والعشاء في المقبرة، وأجبروا سلطات الاحتلال على إيقاف العمل داخل الأرض، مؤكدين على أن هذه المساحة بأكملها هي مقبرة إسلامية وقرارات المحاكم باطلة وغير شرعية.

 

وضربت قوات الاحتلال طوقاً عسكرياً محكماً في محيط المقبرة برفقة سيارة المياه العادمة لقمع المقدسيين المرابطين في المقبرة، فيما تبقى الأجواء مؤهلةً لاندلاع موجة جديدة من المواجهة، وسط دعوات المرجعيات الدينية والوطنية والشعبية للتواجد المكثف لمنع الاحتلال من مواصلة جرائمه بحق المقبرة التي تضم رفات المئات من الشهداء المسلمين والعرب الذين رووا بدمائهم ثرى القدس.

زياد ابحيص

حقائق جديدة في باب الرحمة لا بد من الحفاظ عليها

الثلاثاء 17 أيار 2022 - 11:16 ص

المعركة على مصلى  باب الرحمة دائرة منذ 2003 وتكاد تصل مع بداية العام المقبل إلى عامها العشرين، إذ يحاول الاحتلال قضمه وتحويله إلى مساحة مخصصة حصراً لليهود ضمن مخططه لتقسيم #المسجد_الأقصى_المبارك، وقد … تتمة »

براءة درزي

لماذا يصرّ الاحتلال على استهداف باب العامود؟

الجمعة 8 نيسان 2022 - 10:10 ص

عمد الاحتلال منذ بداية شهر رمضان إلى جملة من الإجراءات في منطقة باب العامود، في مشهد يعيد إلى الذهن الحواجز الحديدية التي وضعها العام الماضي في المكان بهدف السيطرة عليه وتقييد وجود المقدسيين فيه، وهو … تتمة »