استشهاد (أيقونة المقاومة) الشيح سليمان الهذالين متأثراً بجراحه

تاريخ الإضافة الإثنين 17 كانون الثاني 2022 - 10:36 ص    عدد الزيارات 308    التعليقات 0    القسم حكايات الصمود ، المقاومة الشعبية ، شهداء ، مدينة الخليل

        


 

استشهد، صباح اليوم الاثنين، أيقونة المقاومة الشعبية في منطقة يطا، وعموم الخليل، الشيخ المسن سليمان الهذالين، متأثراً بجراحه الخطيرة التي أصيب بها عند مدخل قرية أم الخير، في مسافر يطا جنوب الخليل قبل 10 أيام.

 

وكان الشيخ الهذالين قد أصيب بالرأس والصدر والبطن والحوض بعد دهسه بمركبة تابعة لقوات الاحتلال، وأدخل إلى مستشفى الميزان بالخليل لتلقي العلاج، إلى حين استشهاده صباح اليوم.

 

(أيقونة المقاومة) هو اللقب الذي كان يحظى به الشيخ سليمان في الأوساط الشعبية والصحفية الفلسطينية، وقد كان حاضراً في كل فعالية لرفض الاستيطان والاحتلال في الضفة الغربية، وبالأخص جنوبي الضفة وفي محيط قريته التي يزحف إليها الاستيطان.

 

ويسجل للشيخ سليمان حضوره الدائم في الفعاليات الشعبية مرتديا حطَّة بيضاء، مُسدلة على كتفيه، تخفي وراءها شعرا غزاه الشيب بعد عقود من مقارعة الاحتلال، وبيده عصاه يتوكأ عليها ويلوّح بها في التظاهرات والفعاليات الشعبية، إلى جانب علم فلسطين.

 

وتعود جذور عائلة الهذالين البدوية إلى منطقة عراد، في النقب الفلسطيني المحتل، وقد هجّروا إلى الضفة الغربية وانتشروا في سفوحها الشرقية، وبينها مناطق جنوب الخليل، والتي تعرف باسم مَسافِر يَطّا.

براءة درزي

55 عامًا على ضمّ القدس

الثلاثاء 28 حزيران 2022 - 9:23 م

في 1967/6/27، وافق "الكنيست" على مشروع قرار ضم القدس إلى دولة الاحتلال على أثر عدة اجتماعات عقدتها حكومة الاحتلال بدءًا من 1967/6/11 لبحث الضمّ. وعلى أثر قرار الضمّ، تحديدًا في 1967/6/29، أصدرت دولة ا… تتمة »

زياد ابحيص

حقائق جديدة في باب الرحمة لا بد من الحفاظ عليها

الثلاثاء 17 أيار 2022 - 11:16 ص

المعركة على مصلى  باب الرحمة دائرة منذ 2003 وتكاد تصل مع بداية العام المقبل إلى عامها العشرين، إذ يحاول الاحتلال قضمه وتحويله إلى مساحة مخصصة حصراً لليهود ضمن مخططه لتقسيم #المسجد_الأقصى_المبارك، وقد … تتمة »