أحمذ عطون: الاحتلال يشن حرباً في القدس تتطلب وقفة عربية إسلامية للتصدي لها

تاريخ الإضافة الثلاثاء 25 كانون الثاني 2022 - 10:57 م    عدد الزيارات 385    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، مواقف وتصريحات وبيانات، انتفاضة ومقاومة

        


 

أكد النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني عن مدينة القدس، والقيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، أحمد عطون، أنّ الاحتلال الإسرائيلي يشن حرباً مفتوحة في القدس المحتلة بهدف سلخها عن واقعها العربي والإسلامي.

 

وأوضح عطون أنّ أخطر إجراءات الاحتلال في المدينة المقدسة تتمثل في الحرب الديموغرافية، بمحاولة تقليص أعداد الفلسطينيين وضخ أعداد من المستوطنين مكانهم عبر إغرائهم بامتيازات ومشاريع استيطانية ضخمة بالمدينة.

 

ولفت عطون الانتباه إلى أنّ الاحتلال يسارع الزمن لحسم ملف القدس، من خلال هدم البيوت ووضع اليد عليها والإعلان عن تجمعات استيطانية جديدة.

 

وأضاف أنّ سلطات الاحتلال ترى أن الظروف مواتية جدا لتحقيق هذا الحلم الذي سعت له منذ عام 1967 وحتى الآن لفرض خارطة جديدة تتعلق بالديمغرافيا في القدس.

 

وشدد أحمد عطون على أنّ أهل القدس سيبقون مدافعين عن مدينتهم من خلال صمودهم لأنهم يدركون أن المعركة معركة صمود ووجود على الأرض، مطالباً بهذا السياق بضرورة أن تكون هناك وقفة فلسطينية وعربية وإسلامية جادة لتعزيز صمودهم.

 

وأكد عطون على وجوب دعم ثبات المقدسيين في أرضهم كونهم يتصدون للمشروع الاستيطاني الاحتلالي ويدافعون عن عقيدة الأمة وماضيها وحاضرها ومستقبلها.

 

وقال أحمد عطون:"إنْ سلوكنا كعرب ومسلمين عبارة عن رد فعل وإسعافات أولية لا يرتقي إلى حجم الاستراتيجيات الهائلة التي يسعى الاحتلال على فرضها بمدينة القدس.

 

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي قد هدمت منزلاً لعائلة كرامة في بلدة الطور ، في القدس المحتلة، اليوم الثلاثاء، عقب إخلاء سكانه منه بالقوة والاعتداء عليهم، وذلك بحجة عدم الترخيص.

عدنان أبو عامر

الاستهداف الإسرائيلي لكنائس القدس بعد مساجدها

الخميس 12 كانون الثاني 2023 - 9:19 م

فضلًا عن الاستهداف الديني والقومي الذي تشرع فيه الجمعيات اليهودية في المسجد الأقصى والقدس المحتلة، وحديثًا انضمام الحكومة إليها، فإن هناك أدواتٍ ووسائل أخرى لتهويد المدينة المقدسة تستهدف الكنائس المسي… تتمة »

أسامة الأشقر

من المعلّم الجعبري البرهان إلى المعلّم الجعبري الكامل!

الأحد 30 تشرين الأول 2022 - 12:38 م

  1. قبل نحو ثمانمائة عام كان الشيخ أبو إسحاق برهان الدين إبراهيم بن عمر الجعبري أول الجعابرة في الخليل وجدّهم الأقدم ورأس عمود نسبهم، وقد كان قبلها معلّماً معيداً في الزاوية الغزالية في الجامع الأموي… تتمة »