دعوات متواصلة لتكثيف الرباط في الأقصى صداً لعدوان "الأعياد اليهودية"

تاريخ الإضافة السبت 24 أيلول 2022 - 10:30 ص    عدد الزيارات 228    التعليقات 0    القسم الرباط والمرابطين ، أبرز الأخبار، المسجد الأقصى، مواقف وتصريحات وبيانات

        


 

تواصلت الدعوات المقدسية والفلسطينية، لاستمرار الحشد والرباط في المسجد الأقصى المبارك، للتصدي لمخططات الاحتلال الاستيطانية بالتزامن مع الأعياد اليهودية.

 

وتتواصل الدعوات لشد الرحال إلى المسجد الأقصى والاعتكاف في رحابه، والرباط في وجه اقتحامات المستوطنين حتى انتهاء أعياد الاحتلال.

 

وانطلقت دعوات فلسطينية من الأراضي المحتلة عام 1948 لشد الرحال إلى الأقصى، لإحباط طوفان الاقتحامات ومخططات الاحتلال، التي ينوي تنفيذها خلال الأعياد اليهودية في اليومين القادمين.

 

وأكد الشيخ كمال الخطيب نائب رئيس الحركة الإسلامية في الداخل المحتل، أن نفخ البوق في المسجد الأقصى المبارك وغيره من الشعائر والطقوس الدينية التوراتية، هو في الحقيقة نفخ على جمر ونار حريق كبير سيشتعل في كل المنطقة بفعل هذه الممارسات العنصرية والحمقاء.

 

ودعت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إلى ردع محاولات الاحتلال كسر الخطوط الحمراء بالأقصى، عبر مخططاته لتنفيذ أحد أكبر المخططات لاقتحامه خلال الأيام القادمة.

 

كما دعت الحركة أهلنا في الضفة الغربية والقدس المحتلة والداخل الفلسطيني المحتل إلى شد الرحال والنفير والرباط في المسجد الأقصى، دفاعاً عن المدينة ضد مخططات التهويد والتدنيس وخاصة في فترة الأعياد المزعومة.

 

ومن المتوقع أن يشهد المسجد الأقصى انطلاق موجة عاتية من العدوان  المسجد الأقصى من اقتحامات ونفخ في البوق، والرقص واستباحة المسجد، خلال ما يعرف بـ "الأعياد اليهودية"، سعياً لتهويده بشكل كامل وفرض واقع جديد فيه.

عدنان أبو عامر

الاستهداف الإسرائيلي لكنائس القدس بعد مساجدها

الخميس 12 كانون الثاني 2023 - 9:19 م

فضلًا عن الاستهداف الديني والقومي الذي تشرع فيه الجمعيات اليهودية في المسجد الأقصى والقدس المحتلة، وحديثًا انضمام الحكومة إليها، فإن هناك أدواتٍ ووسائل أخرى لتهويد المدينة المقدسة تستهدف الكنائس المسي… تتمة »

أسامة الأشقر

من المعلّم الجعبري البرهان إلى المعلّم الجعبري الكامل!

الأحد 30 تشرين الأول 2022 - 12:38 م

  1. قبل نحو ثمانمائة عام كان الشيخ أبو إسحاق برهان الدين إبراهيم بن عمر الجعبري أول الجعابرة في الخليل وجدّهم الأقدم ورأس عمود نسبهم، وقد كان قبلها معلّماً معيداً في الزاوية الغزالية في الجامع الأموي… تتمة »